رنگ منو:
رنگ بنر:
رنگ اصلی:
قالب صفحه:
  • عریض
  • محصور
فارسی EN نسخه آزمایشی
آخر الأخبار
  تسجيل 54 شركة في قشم تم تسجيل 54 شركة خلال الشهر الماضي بالمنطقة الحر‌ة في قشم  (Saturday, August 6, 2011)
 اتفاق تعاون ثنائی فی مجال التعلیم و البحث العلمی بین المنطقة الحرة فی ارس و ترکیا  (Tuesday, July 26, 2011)
 زار ملیونین مسافر جزیرة قشم خلال الربع الاول من العام الشمسی الحالی  (Sunday, July 24, 2011)
  ارتفاع حجم التجارة العابرة بالمنطقة الحرة فی ارس بنسبة 240 بالمائة  (Monday, July 18, 2011)
 خلال الربع الأول من العام الشمسی الحالی؛ ازداد حجم عبور البضائع غير النفطية من میناء انزلي بنسبة 455 في المئة (Tuesday, July 5, 2011)
 وفد من المستثمريمن الاجانب يزور المنطقة الحرة في ارس (Tuesday, June 28, 2011)
 اتفاقية التجارة الحرة بين ايران و لبنان في جدول أعمال الحكومة اللبنانية الجديدة  (Tuesday, June 28, 2011)
 زیارة الملحقة التجاریة و الاقتصادیة فی السفارة الاسبانیة لدی ایران للمنطقة الحرة فی انزلی (Saturday, June 25, 2011)
 افتتاح المعرض المتخصص للأثاث و الثريات و الديكورات الداخلية بالمنطقة الحرة في انزلي (Sunday, June 19, 2011)
 افتتاح معرض «كيش، جزيرتی الجميلة» (Wednesday, June 15, 2011)

[SHAMSIPUBLISHSTARTDATELONG]
قمة شرم الشيخ تتدارس النقل البحري والإطار المستقبلي للاتحاد الجمركي
طباعة     1376 مرتبة     (7  Article Rating)   

 "الاقتصادية" من الرياض - "كونا" من شرم الشيخ
ترقب الأوساط الاقتصادية والمالية والتنموية والاجتماعية القمة العربية ‏الاقتصادية الثانية المقرر عقدها في شرم الشيخ المصرية، والتي يتوقع أن تكون حاسمة ومعززة ‏لمراحل مسيرة التكامل والتعاون المشترك في ‏المنطقة والانفتاح على ‏الاقتصاد العالمي ومنظمة التجارة العالمية وجذب الاستثمارات.‏ 
وتطرقت الجلسة الخاصة لاجتماع المجلس الاقتصادي والاجتماعي التحضيري للقمة العربية الاقتصادية على المستوى الوزاري أمس، إلى تفعيل الكثير من المشاريع عدد من المشاريع الاقتصادية المهمة التي ‏تهدف إلى مواجهة تحديات المواطن العربي. 

وأوضح عمرو موسى، الأمين العام لجامعة الدول العربية، في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع رشيد رشيد وزير التجارة والصناعة المصري عقب الاجتماع، أن المجتمعين تطرقوا لدراسات الجدوى التي تم الاتفاق عليها واستكمال المنظومة المتعلقة بالنقل البحري والإطار المستقبلي للاتحاد الجمركي العربي، مبينا أن المجلس تابع تنفيذ القرارات القمة السابقة في الكويت، ولا سيما مبادرة أميرها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الخاصة بتوفير الموارد المالية لدعم تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وأضاف أن من بين قرارات القمة السابقة التي سيتم استكمال مناقشتها مشروع الربط الكهربائي والأمن الغذائي والاتحاد الجمركي والأمن المائي ودعم القطاع الخاص والحد من البطالة وتطوير التعليم ومستوى الرعاية الصحية، وغيرها من المواضيع المتعلقة بتعزيز التنمية في الوطن العربي. وأشار إلى مبادرة البنك الدولي الخاصة بالمشاركة في عملية التنمية في الدول العربية وهي الأولى من نوعها، مبينا أن القمة الاقتصادية العربية المقبلة ستعقد في كانون الثاني (يناير) 2013 في السعودية.
وأكد موسى، أن الإصلاح الاقتصادي ضروري ومهم، إضافة إلى الالتزام بأهداف القمة المعنية بالبطالة والفقر والشباب والخدمات الصحية وغيرها؛ لتعزيز التنمية في الدول العربية. وقال: إنه "لا بد من وضع خطة إصلاح شاملة تتضمن النواحي التعليمية والاقتصادية والاجتماعية والتنموية والبيئية والصحية لخلق نظام اقتصادي شمولي عربي".
وفيما يخص إعمار غزة، قال موسى: "إن تنفيذ مشاريع الإعمار تسير بخطوات لا بأس بها ومحتاجة إلى وتيرة أسرع لتحقيق ما نريد"، داعيا الدول العربية إلى الاستمرار في تقديم الدعم والمساندة الصحية للشعب الفلسطيني. وأضاف: "إن إعمار غزة تحت الضوء العالمي ولا يمكن إعمارها والحصار مستمر"، مشيرا إلى أن استمرار الحصار يعرقل إتمام خطة التنمية والتعمير لغزة. وطالب موسى جميع الدول العربية بالعمل على مساعدة الفلسطينيين العرب في القدس من النواحي الاقتصادية والمحافظة على ممتلكاتهم.
من جهته، أشاد رشيد رشيد، وزير التجارة والصناعة المصري، أمس، بالجهود التي بذلتها الكويت في القمة العربية الاقتصادية الماضية، مؤكدا أنها أساس متين لما سيتم تناوله في قمة شرم الشيخ.
وأكد رشيد، أن الحرص في هذه القمة "التركيز على تنفيذ القرارات التي تم الاتفاق عليها في القمة الاقتصادية التي عقدت في الكويت عام 2009 والنظر في المعوقات التي أدت إلى عدم تنفيذها". وأعرب عن أمله بأن تكون السوق العربية المشتركة موضع التنفيذ عام 2022، داعيا إلى ضرورة التحرك وخلق مناخ استثماري شامل لتعزيز التكامل الاقتصادي العربي.
وقال رشيد: "إن هذه السوق لا تكتمل إلا باستكمال إنشاء اتحاد جمركي عربي عام 2015". وأوضح في هذا السياق أن هناك الكثير من القرارات السابقة التي يجب التركيز عليها على مستوى القادة الخاصة بالملفات الاقتصادية والتنموية والإسراع في تنفيذها عن طرق توحيد الأنظمة الاقتصادية الموجودة في الدول العربية. كما أكد أهمية دور المرأه العربية الحالي والمستقبلي وتعزيز هذا الدور في الحياة العامة، إلى جانب ضرورة تعزيز التواصل والشراكة الحقيقية مع المجتمعات العربية. وبين الوزير رشيد أن الهدف من هذه القمة إعطاء الحلول للتحديات التي تواجه الدول العربية، موضحا أن خلق فرص العمل في تلك الدول لا تتحقق إلا من خلال الاستثمار الحكومي أو الخاص أو العمل العربي المشترك.
وأضاف: "إن هذه الاستثمارات تأتي من موازنات الدول العربية (الفائض) أو من خلال مدخرات الأجيال القادمة والتي تتوجه إلى استثمارات داخل المنطقة العربية"، مؤكدا ضرورة فتح هذه الاستثمارات بصورة سريعة.
وأكد رشيد أهمية دور القطاع الخاص في تعزيز التكامل الاقتصادي العربي عبر تعزيز النشاط الاستثماري المتبادل بين الدول العربية؛ ما سينعكس بشكل إيجابي على اقتصادات الدول العربية، مشيرا إلى أهمية الشراكات الاقتصادية العربية في هذا المجال. وأكد ضرورة العمل بجدية وخلق مناخ جيد لجذب الاستثمارات وزيادة الإنتاج، موضحا بقوله "إنه لا يمكن لوم رجال الأعمال العرب على الاتجاه للاستثمار في الخارج".
وأفاد رشيد بأن هناك صناديق استثمارية عربية في الدول الخليجية تبلغ قيمتها نحو تريليوني دولار، مشيرا إلى ضرورة العمل على الاستفادة من تلك الأموال في عمل مشاريع جديدة. وأضاف إنه لا يوجد إصلاح اقتصادي دون إصلاح سياسي، مشيرا إلى أن غالبية الدول العربية اتجهت إلى اقتصاديات الأسواق الحرة. وعن وجود آليات لضمان وحماية الاستثمارات العربية في الدول العربية، قال رشيد: "إن هناك آليات لضمان تلك الاستثمارات، من بينها مؤسسة ضمان الاستثمار، إلى جانب وجود محاكم اقتصادية عربية".

رقم: 1759
الكاتب أخبار: مدیر سایت
 
صور ذات علاقة
     قمة شرم الشيخ تتدارس النقل البحري والإطار المستقبلي للاتحاد الجمركي


التقييم


حاليا لم ترد تعليقات
مرحلة ما بعد تعليق:

Name (required)

Email (required)

Website